ركن المعرفة :         الحب .. في ظلال بيت النبوة         زواج الأقارب ليس سببا للأمراض الوراثية         ما بعد الزواج         السعادة الأسرية.. لماذا؟!         الزوج السلبي         أعيدوا نهر العواطف في بيوتكم     ركن الصور :         الاستغفار         حياة القلوب         دعاء         حج مبرور وسعي مشكور         غزة في ظلام         فلسطين كلها لنا     ركن الصوتيات :         الشيخ نبيل بن على العوضى - المتسامح ...رابح         الشيخ نبيل بن على العوضى - قصة زوجة فرعون         الشيخ نبيل بن على العوضى - قصة قارون         الشيخ نبيل بن على العوضى - وليس الذكر كالانثى         الشيخ نبيل بن على العوضى - مكر اليهود         الشيخ ناصر بن محمد الأحمد - سنة المدافعة     ركن المرئيات :         أعمال من عملها فله أجر حج وعمرة         ما هي حكمة الله في توزيع الأرزاق في الأرض ؟؟ ولماذا هناك غني وآخر فقير !!         !صديقان في الدنيا .. لكن واحد في الجنة والآخر في النار         خطبة معجزات النبي صلى الله عليه وسلم | د . محمد العريفي         خطبة قصة خديجة بنت خويلد رضي الله عنها | د. محمد العريفي         لا تحزن شاهد حكمة الله التي نغفل عنها .. مقطع عجييب للشيخ نبيل العوضي    

القائمة الرئيسية
النشرة البريدية

الإسم

البريد الإلكتروني

إستفتاء
هل تهتم بقضايا المسلمين ؟؟

[ 1043 ]    ( 48% )


[ 555 ]    ( 26% )


[ 560 ]    ( 26% )

إجمالي الأصوت: 2158

http://www.morabt.com/?articles=topic&topic=7351

1) عندما نطلب العلم فإننا لا نطلبه للتكلم به؛ ..
حينما تتأمل واقع بعض طلاب العلم تفرح بتلك الجهود والبرامج الخاصة به... ..
بعض الأقلام.. كَأنّما أوتِيَت حياةً خاصةً بها.. تدفعك لأَن تكتب فقط..! لا تُفَكِّر.. لا تصنع مُسودة جانبية للخربشات و المحاولات الأولى.. لا فُرصة للخطأ.. أنت لست إلا يَدا تكتب.. و القلمُ سيدٌ يُملي عليك..! ..
يريدون من شرف العلم قره، ويهربون من حره وكان أهلم  العلم -بحق- يأخذون أنفسهم بالعزيمة .. ويترخصون للناس ما وسعهم ذلك ..
ثم بلينا بخلف يريدون من شرف العلم قره، ويهربون من حره .. ألزموا الناس فهمهم السقيم، وزعموا أنه حقيقة الدين ..
لقد بات التفكير الإبداعي من أهم القضايا التي لم تحظ فقط باهتمام متزايد من قبل العلماء والباحثين، بل حظيت باهتمام متزايد من قبل المؤسسات التعليمية والإنتاجية والخدمية والتجارية، وأضحى الإبداع من الموضوعات الساخنة التي يتحدث عنها حتى عامة الناس ..
يستطيل الزمان على طالب العلم والقلبُ هو القلب، إن لم يتأخَّر عما كان عليه! ..
إن العلم -في تلك الحدود التي أشرنا إليها- له نتائج كبيرة في بناء شخصية الإنسان الباطنة، وبالتالي فلا بد أن تظهر آثار ذلك في سلوكه. ..
كما أن ذلك من الأمور التي تُؤثر في قلب الإنسان ونفسه ومزاجه المعنوي، وقد قرر ذلك أبو العباس ابن تيمية رحمه الله بقوله : "واعلم أن اعتياد اللغة يؤثر في العقل والخلق والدين تأثيراً قوياً بيناً، ويؤثر أيضاً في مشابهة صدر هذه الأمة من الصحابة والتابعين. ومشابهتهم تزيد العقل والدين والخلق" (الاقتضاء [1/470]). ..
وهكذا نَفَاسَة المعدن، وتوقُّد الذكاء، وقابلية المحل، لا تكفي من غير صقل وتربية وعناية. ..
من الأفكار الشائعة أنّ النحو صعب، فلا يكاد يعرف المتعلم في مراحل مختلفة من التعليم شيئاً عن النحو إلاّ أنه مادة صعبة، ولا شكّ أنّ شيوع هذه الفكرة من أهم ما ينفّر من النحو. ..
فالرباني -أيها الأحبة- هو العالم العامل المعلم الفقيه البصير بحال الناس، قال ابن قتيبة: "واحدهم رباني، وهم العلماء المعلمون". ..
معارضُ الكتابِ مواسمٌ ثقافيةٌ وتجاريةٌ متكرِّرة، وفي ذلكَ دلالةٌ على الوعي والشَّغفِ بالقراءة، وإنَّها لغبطةٌ للمجتمعِ أنْ يتوجَّه أفرادُه نحوَ الكتاب لأنَّ اتِّساعَ المداركِ يقودُ غالباً لإدراكِ الحقائقِ التي قدْ تغيبُ بسوءِ التَّربيةِ، أوْ فسادِ التَّوجيهِ، أوْ خطأ التَّصور. ..
قال علي بن أبي طالب رضي الله عنه لكميل: "احفظ عني ما أقول لك. الناس ثلاثة، فعالم رباني، وعالم متعلم على سبيل نجاة، وهمج رعاع أتباع كل ناعق، يميلون مع كل ريح، لم يستضيئوا بنور العلم ولم يلجئوا إلى ركن وثيق، العلم خير من المال، العلم يحرسك وأنت تحرس المال، العلم يزكو على العمل، والمال ينقصه النفقة، ومحبة العالم دين يدان بها باكتساب الطاعة في حياته، وجميل الاحدوثة بعد موته وصنيعة المال تزول بزوال صاحبه، مات خزان الأموال وهم أحياء والعلماء باقون ما بقى الدهر أعيانهم مفقودة وأمثالهم في القلوب موجودة". ..
تعليق الشيخ وملاحظاته حول كتاب البحث عن الحقيقة الكبرى
..
رغم اتساع روضة الإشادة بالعلم في كل زمان ومكان إلا أن الكاتب أحب أن يقتطف من هذه المقولات الرائعة بعض أزهارها، ورصد من أقوال الشعراء خير ترانيمها، راجيا شحذ الهمم وتذكير أهل العلم والفضل بشرف مقاماتهم وعلو غاياتهم. ..
جلست طالبة العلم تفكر: عندي وِرْد مراجعة.. ووِرد قراءة.. ..
فإذا قلنا بأن صلاح ابن آدم في الدنيا مرهون بصلاح "العلم" فإننا نقصد بالعلم هنا: العلم بالمصالح والمفاسد: أي علمه بما فيه نفعه وضره، ثم يأتي بعد ذلك عمله على القيام بما فيه المصلحة والبعد عما فيه الضرر والمفسدة: ولن يكون الإنسان مصيباً لكماله في الدنيا والآخرة إلا إذا صح علمه بالمصالح والمفاسد قبل عمله طالباً ما فيه المصلحة أو البعد عن المفسدة، وإلا فلو فسد علمه بالمصالح والمفاسد فلا ضامن له أن يطلب ما فيه فساده وعطبه أو أن يجتنب ما فيه صلاحه ومنفعته. ..
1.خَالِفُوهُمْ وأَيِّدُوا ابْنَ صَلاحِ ‍
وانْصُرُوا الشَّيْخَ ـ تُنْصَرُوا ـ بانْتِخَابِ


2.خَالِفُوهُمْ وحَاذِرُوا أنْ تَـمَسُّوا ‍
أَوْ تُسِيْئُوا وَتُغْرِبُوا فِي العِتَابِ

..