ركن المعرفة :         من السنن المهجورة إخبار المرء أخاه بأنه يحبه في الله         من السنن المهجورة الوضوء عند النوم         خيركم أحسنكم قضاء         دعاء من استيقظ من الليل         كثرة الدعاء في السجود         استحباب البدء بالمسجد للقادم من سفر     ركن الصور :         سبحان الله وبحمده ، سبحان الله العظيم         المولد النبوي         التوبة         وصية الخليل         كل معروف صدقة         سبحان الله وبحمده     ركن الصوتيات :         الشيخ نبيل بن على العوضى - المتسامح ...رابح         الشيخ نبيل بن على العوضى - قصة زوجة فرعون         الشيخ نبيل بن على العوضى - قصة قارون         الشيخ نبيل بن على العوضى - وليس الذكر كالانثى         الشيخ نبيل بن على العوضى - مكر اليهود         الشيخ ناصر بن محمد الأحمد - سنة المدافعة     ركن المرئيات :         زود رزقك أضعاااف واكسب رحمة ربنا         حاجة تعملها قبل ما تنام تحفظك في نومك وبعد صحيانك وتخلي نهارك كله خير         حاجات لو عملتها في العشر الأواخر هتبقى إنسان تاني | أمير منير         رجل أراد أن يصعد إلى السماء ليشاهد الله .. انظر كيف فعل الله به         جدال بين مؤمن وكافر ، أنزل الله هذه الآيات ليحكم بينهم         لا تقدموا بين يدي الله ورسوله !    

القائمة الرئيسية
النشرة البريدية

الإسم

البريد الإلكتروني

إستفتاء
هل تهتم بقضايا المسلمين ؟؟

[ 1107 ]    ( 49% )


[ 555 ]    ( 25% )


[ 601 ]    ( 27% )

إجمالي الأصوت: 2263

https://t.me/almorabt

https://chat.whatsapp.com/CL3TANZ8mMa000Zpb3wQPr

شكراً لكم أيها الرجال !!
شبكة المرابط الاسلامية - - الأحد 19 / 05 / 2013 - 09:48 مساءً
شكراً لكم أيها الرجال !!
هند السويلم

حكم الاختلاط


لي صديقة من إحدى دول الخليج – مهندسة -، لما سكنت عندنا في المملكة، أبدت سعادتها وراحتها النفسية
حيث قالت: ( إيه الآن شعرت أنني أثنى، فزوجي قبل أن يخرج يسألني ماذا أحتاج، وأنا في بيتي المكيَّف وبين صغاري، أصنع غدائي، وأحمد الله ألف مرة على هذه العيشة الهنية الرغيدة!!

لقد كنت أعيش في دوامة محرقة!!، أخرج بسيارتي منذ الصباح الباكر لأوزع أطفالي على مدارسهم ثم أتوجه لعملي الميداني في عز الظهيرة، ثم أعود لأجمعهم مرة أخرى وأتوقف عند أقرب سوبرماركت لأشتري منه حاجياتنا، وبعدها أصل إلى البيت وإذا أنا قد انتهيت وخارت قواي..
بعد المغرب يبدأ الصغار بمطالبتي بالخروج والفسحة هنا وهناك، وهكذا هي حياتي، نكد وشقاء، الحمد لله الذي أبدلني خيراً منها) .

يسعدني اهتمام الرجل بالمرأة عموماً..

كما يدهشني كثيراً حرص بعض الرجال على مصلحة المرأة، ربما أكثر من المرأة نفسها!
ويتضح هذا بشكل خاص في الحرص المستميت في جزئية قيادتها للسيارة؟!!
وليس المجال هنا للحديث عن آراء المؤيدين والمعارضين لهذا الموضوع، فهيئة كبار العلماء حسمت الأمر في ذلك وكذلك قيادتنا الرشيدة..

ما أريد الحديث عنه هو أولئك الرجال الرقيقون، والمتعاطفون مع المرأة، والذين كرسوا أوراقهم وأقلامهم وصحفهم وجاهدوا بكل ما يملكون من طاقة وفلسفة وذكاء في سبيل إبراز منافع تلك القيادة، وإظهار أن المرأة مظلومة لأنها ممنوعة منها!!!

أشكركم كثيراً فلم تقصروا أبداً في تنقيب عقولكم والبحث في زوايا أنفسكم عن فائدة ومنفعة في قيادتها، مختبئة هنا أو هناك لتضيفوها جذلين إلى ما سبق أن جمعتموه...

وإنني أتساءل: هل هذه القضية هي أهم قضية تحتاجها المرأة؟!!!

أين أنتم عن ما يقع في بعض البيوت من عنف ضد الفتاة والمرأة؟

أين أنتم عن قضايا الفقر الذي تعيشه بعض النساء، حيث تقوم بكل عمل بمكن أن تقوم به امرأة لتعيل أسرة هدها الفقر والعوز بلا عائل ومنفق، تبكي ليل نهار وتستحي أن تمد يدها وهي ابنة تلك العائلة أو هذه الأسرة؟!!

أين أنتم من حقوق المطلقات والأرامل التي تضيع بين سيطرة بعض الأوصياء،
وظلمهم؟!!!

لماذا كل جهودكم مكرسة للطبقة الغنية التي تستطيع توفير ثمن تلك السيارة؟ فإن الطبقة الفقيرة – المحتاجة في رأيكم للقيادة – لن تستطيع توفير ثمنها!!

أيها الرجال الحريصون علينا.. حلوا لنا مشكلة البطالة..

أثيروا في صحفكم ما يحدث في المجتمعات العربية القريبة منا بعد قيادة الفتاة من انفلات الأمور، وتعرضها للكثير من التحرشات بل والظلم من قبل الرجال الذين يقودون في نفس الطريق من تجاوز متعمد بل بصق على السيارة بكل إهانة!!

أترون أن هذا هو الوقت المناسب للقيادة؟!، وهو الوقت الذي انتشر فيه السعار الجنسي، فكل ما حولنا يصرخ به ( فضائيات، كليبات، ستار أكاديمي، تشات وصور.. الخ )
والآن تريدون إكمال الناقص وصب البنزين على النار لتنطلق الفتاة – مهما كان إيمانها وثقتها بنفسها – لتسير في طرقات المدينة وأطرافها، حيث يُختطف الشباب!! فضلاً عن البنات.

أوَ تظنون أنها في مأمن من ذلك؟!!

وهل يسعدكم الزحام في طرقات البلد؟ وتفرحون بتضاعف عدد السيارات؟!!

ثم لماذا لا تدرسون أحوال النساء في الدول العربية والخليجية، وترون كم الفارق بيننا وبينهم في سعادة المرأة وحريتها وضمان حقوقها، وقلة نسب الطلاق والمشكلات الزوجية، وحالات الإجهاض وغيرها بالنسبة إلى الدول الأخرى؟..

.. إيه أيها الشرفاء.. دعونا في حالنا، نحن مرتاحات في وضعنا الحالي، وسعيدات جداً!!
ثم من خولكم بالمطالبة بقيادتنا؟ هل أخذتم موافقة كل نساء المملكة؟!!

يا إخوتي: أنصحكم أن لا تضيعوا وقتكم معنا، وأن تلتفتوا لأنفسكم، حيث حجرتم ذواتكم في قوالب ضيقة، تفنون أعماركم وجهودكم فيها، وتتهمونا دائماً بالتحجر!!..

أشكركم مرة أخرى!!

المرجع مجلة حياة العدد62جمادى الآخرة 1426هـ

تحرير: حورية الدعوة
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم « إذا دعا الرجل لأخيه بظهر الغيب قالت الملائكة : ولك بمثل »

نقلا عن صيد الفوائد

زيارات تعليقات
تقييمات : [0]
# #
عرض الردود