ركن المعرفة :         من السنن المهجورة إخبار المرء أخاه بأنه يحبه في الله         من السنن المهجورة الوضوء عند النوم         خيركم أحسنكم قضاء         دعاء من استيقظ من الليل         كثرة الدعاء في السجود         استحباب البدء بالمسجد للقادم من سفر     ركن الصور :         سبحان الله وبحمده ، سبحان الله العظيم         المولد النبوي         التوبة         وصية الخليل         كل معروف صدقة         سبحان الله وبحمده     ركن الصوتيات :         الشيخ نبيل بن على العوضى - المتسامح ...رابح         الشيخ نبيل بن على العوضى - قصة زوجة فرعون         الشيخ نبيل بن على العوضى - قصة قارون         الشيخ نبيل بن على العوضى - وليس الذكر كالانثى         الشيخ نبيل بن على العوضى - مكر اليهود         الشيخ ناصر بن محمد الأحمد - سنة المدافعة     ركن المرئيات :         حاجة تعملها قبل ما تنام تحفظك في نومك وبعد صحيانك وتخلي نهارك كله خير         حاجات لو عملتها في العشر الأواخر هتبقى إنسان تاني | أمير منير         رجل أراد أن يصعد إلى السماء ليشاهد الله .. انظر كيف فعل الله به         جدال بين مؤمن وكافر ، أنزل الله هذه الآيات ليحكم بينهم         لا تقدموا بين يدي الله ورسوله !         قصة المرأة الغريبة التي جعلها الله مثالا في القرآن    

القائمة الرئيسية
النشرة البريدية

الإسم

البريد الإلكتروني

إستفتاء
هل تهتم بقضايا المسلمين ؟؟

[ 1106 ]    ( 49% )


[ 555 ]    ( 25% )


[ 601 ]    ( 27% )

إجمالي الأصوت: 2262

https://t.me/almorabt

https://chat.whatsapp.com/CL3TANZ8mMa000Zpb3wQPr

على الصراط.. تجري بهم أعمالهم سلطان بن عبد الله العمري
شبكة المرابط الاسلامية - - الجمعة 26 / 08 / 2016 - 05:13 مساءً
 على الصراط.. تجري بهم أعمالهم
سلطان بن عبد الله العمري





قال تعالى: {وَإِن مِّنكُمْ إِلَّا وَارِدُهَا} [مريم من الآية:71]، قال النووي: "أي المرور على الصراط..".

هناك وحين يأتي دورك لتعبر، يا ترى ما هو حالك؟ وما موقفك؟ وأخبرني عن مشاعرك؟ وفي أي شيء ستفكر؟ ووضعت قدمك الأولى، وشعرت بدقة الصراط، والمكان مظلم إلا على أهل الإيمان {نُورُهُمْ يَسْعَىٰ بَيْنَ أَيْدِيهِمْ} [التحريم من الآية:8].

هناك تأتي حسناتك لتقف معك وتدفعك نحو الجنان، نعم.. تأتي صلواتك وكلماتك، هناك ينفعك طلب العلم وصبرك عليه، ويدفعك حسن خلقك وطيب نفسك إلى دار السلام.

إنها الأعمال الصالحة التي قمت بها في حياتك، حفظها الله لك، ومن أسماء الله (الحفيظ)، فجاءت تلك الحسنات لكي تكون خير معين لك في شدة الصراط.

وفي الحديث: «فَيَمُرُّ أَوَّلُكُمْ كَالْبَرْقِ»، قال: قلت بأبي أنت وأمي، أي شيء كمر البرق؟ قال: «أَلَمْ تَرَوْا إِلَى الْبَرْقِ كَيْفَ يَمُرُّ وَيَرْجِعُ فِي طَرْفَةِ عَيْنٍ؟ ثُمَّ كَمَرِّ الرِّيحِ، ثُمَّ كَمَرِّ الطَّيْرِ، وَشَدِّ الرِّجَالِ، تَجْرِي بِهِمْ أَعْمَالُهُمْ، وَنَبِيُّكُمْ قَائِمٌ عَلَى الصِّرَاطِ، يَقُولُ: رَبِّ، سَلِّمْ سَلِّمْ، حَتَّى تَعْجِزَ أَعْمَالُ الْعِبَادِ، حَتَّى يَجِيءَ الرَّجُلُ فَلَا يَسْتَطِيعُ السَّيْرَ إِلَّا زَحْفًا...» (صحيح مسلم [195]).

فتأمل قوله: «تجري بهم أعمالهم..» لتعلم وتوقن أن الأعمال الصالحة باختلافها وأنواعها هي المدد لك عند المرور على الصراط بعد توفيق الله تعالى لك.

    التصنيف: الدار الآخرة - الحث على الطاعات

زيارات تعليقات
تقييمات : [0]
# #
عرض الردود